بطلة Forespoken غير مهتمة بكراهية الإنترنت للعبة!

Forespoken

صدرت لعبة Forespoken في يوم 24 يناير الماضي على منصتي PS5 و PC وحصلت على تقييمات متواضعة من أغلبية النقاد، لتصل إلى متوسط تقييمات 65 على موقع Metacritic الجامع لتقييمات النقاد، وكانت حديث السخرية للكثير من اللاعبين على الإنترنت و Reddit بالتحديد بسبب حوارها السيء والذي شبهه البعض بحوارات مسلسل She Hulk.

مؤخرًا خرجت المؤدية الصوتية للبطلة Frey بتصريح مفادة أنها لا تهتم كثيرًا بالانتقادات الموجهة إليها: وتابعت: “أظن بأنها رسالة لأنك عندما تضع عقلك في شيء، الكثير من الأشياء المجنونة قد تحدث.”

في حوارها مع مجلة The Verge، قالت النجمة Ella Balinska أنها لا تهتم بالانتقادات لأنها تظن بأنه لأمر رائع أن تتمكن من لعب دور شخصية رئيسية في لعبة كبيرة مثل Forespoken.

وعند سؤالها حول المزحات التي يطلقها الناس بحق شخصيتها في اللعبة، قالت أنها تتفهم ذلك ومن الطبيعي ظهور آراء إيجابية وسلبية:

أتفهم ذلك تمامًا، الناس دائمًا يمتلكون أراء سلبية أو إيجابية حول الأشياء الجديدة التي يرونها لأول مرة. أعتقد أن شخصية البطلة شخصية جريئة وقوية وعنيدة ولكن في الوقت نفسه مترددة على النحو الجيد، لن يفهم كل الناس هذه الأبعاد للشخصية.هناك الكثير من الأشياء التي قد نفعلها وتثير دهشة الناس حولنا.

يذكر أن اللعبة قد عانت تقنيًا على الحاسب الشخصي من مشاكل في الأداء وتساقط إطارات حتى على الأجهزة مرتفعة المواصفات، ولم تكن عيوبها الأساسية متركزة في القصة والشخصية الأساسية.

هذه ليست أول لعبة تكون بطلتها أنثى فهناك Tomb Raider و Horizon بجزئيها، ولكن Forespoken نالت النصيب الأكبر من الانتقادات بسبب شخصية البطلة وشخصية Cuff الذي يلعبها رجل.

تتوفر لعبة Forespoken على الحواسب الشخصية وأجهزة الجيل الجديد من بلايستيشن PS5 .

 عِش معنا متعة اللعب على أصولها.. لمزيد من المقالات الرائعة تابعو قناتنا على واتساب.

وسوم

0 0 votes
Article Rating
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 Comments
Inline Feedbacks
View all comments
0
Would love your thoughts, please comment.x
()
x