مراجعة لعبة HI-FI Rush

من الصعب تصديق أن لعبة Hi-Fi Rush تأتي إلينا من نفس المطور الذي عمل على ألعاب Ghostwire Tokyo وسلسلة The Evil Within بجزئيها. لأن Hi-Fi Rush هي واحدة من أكثر الألعاب المشبعة بالألوان الزاهية، تملأ السعادة وخفة الظل أركانها. والأجمل هو أنها لم تحظ بأي حملة دعائية، وتم إصدارها في نفس يوم الإعلان الأول عنها! إليكم مراجعة لعبة HI-FI Rush.

للوهلة الأولى كنت أظن أن Hi-Fi Rush لعبة أونلاين بمستوى متوسط ستصدر قريبًا وسينساها اللاعبون بعد أسابيع قليلة من الإصدار، ولكن أول ما جذبني إليها هو نوعها الفريد من نوعه. Hack and slash إيقاعي! إنه دمج لنوعين لم نر مثلهما بهذه الجودة قط. يمكنني تشبيهها بلعبتي DMC و Jet Set Radio و Sunset overdrive مع اختلافات تميزها عن كل لعبة من المذكورين.

قصة اللعبة بدون حرق

تدور أحداث اللعبة حول شخصية Chai. شاب يحلم بأن يصبح نجمًا غنائيًا كبيرًا، ولكنه يعاني من مشكلة في ذراعه فيتطوع في مشروع “Armstrong” لتعزيز البشر وزراعة الأعضاء الآلية. ولكن أثناء زرع ذراعه الآلية يحدث خطأ بسيط.

ذلك الخطأ هو دمج جهاز مشغل الموسيقى الخاص به في صدره ليكون متحكمًا في نبضه وحركته في مجملها. يعتبر هذا عذرًا بالطبع لتقديم لعبة تعتمد على الإيقاع في كل شيء فيها. مشروع Armstrong ذلك يتخذ منعطفًا شريرًا. إذ يكتشف البطل بأنه أمام مشروع سيطرة على العقول.فيسعى للتصدى له بمساعدة شخصيات عدة وهم Peppirment وMacaron و الآلي CNMN.

تحتوي القصة على كوميديا خفيفة لن تشعر أبدًا بأنها مقحمة وفي الوقت نفسه ستضحك معها من قلبك، سببها هو إدراك البطل Chai المحدود لأبعاد الأمور وهزلية الأحداث وشخصيات اللعبة كلها بلا استثناء، حتى الأشرار منهم.

الحوارات ممتعة والأجواء كلها جميلة في القصة، وما يزيد من جمالها هو الاتجاه الفني المميز للعبة والذي يشبه المسلسلات الكرتونية ذات الجودة الفائقة. أما التحريك فقد كان مميزًا للغاية. كل شيء حول اللعبة يجعلها لعبة مختلفة ومميزة، ولكن الاختلاف الأكبر عن أي مشروع مشابه يكمن في أسلوب اللعب.

أسلوب اللعب

أسلوب اللعب شبيه بألعاب DMC و Bayonetta يعتمد على السرعة في توجيه الضربات وأداء الكومبوهات المختلفة عن طريق مزج الأزرار مع بعضها. تمتلك ضربة خفيفة وضربة قوية وحركة dash و زر لتصد به الضربات (Parry) ولاحقًا في عمر اللعبة تفتح لك إمكانية استدعاء أصدقائك لأداء بعض الحركات والضربات بزر R2 على بلايستيشن و RT على إكس بوكس.

في بداية اللعبة ستجد الكثير من نصوص التعريف (Tutorials) بكل تفصيلة صغيرة في اللعبة. أشعرني ذلك بالضجر في البداية لكن مع تقدم الأحداث شعرت بأهميته لأن الحركات التي يمكنك القيام بها تكاد تكون لا نهائية.

يمكنك التعامل مع HI-FI Rush بطريقتين. الأولى كونها لعبة Hack & slash عادية معتمدة على السرعة، والثانية -وهي الأفضل -على أنها لعبة إيقاعية في المقام الأول. أي أن توجيه الضربات وحتى الحركة على الإيقاع ستؤتي ثمارها لأنها ستحدث ضررًا أكبر على الأعداء. وستحصل على مكافأة على هيئة نقاط ترفع من تقييمك وتزيد من فرص حصولك على تطويرات أفضل.

اتباع الإيقاع هنا سهل، ولا يتم معاقبتك على مخالفته. كل ما عليك هو ضغط الأزرار في التوقيت الصحيح والذي يمكنك معرفته بثلاث طرق وهي:

1- الاستماع للموسيقى التصويرية ببساطة.
2- مراقبة القطة 808 التي سترافقك طوال رحلتك إذ أنها تصدر أضواءًا متناسقة مع الإيقاع.
3- مراقبة الأشياء من حولك في البيئة.

أسلوب اللعب خطي ولكنه يقدم الاستكشاف والقفز المنصي (Platforming) كعناصر لعب بجانب القتال لكسر النمطية. في الحقيقة لم أحب لحظات القفز المنصي كثيرًا ليس لرداءة جودتها وإنما لعدم تقديمها أي جديد بعد مراحل اللعبة الثلاثة الأولى. أما عن الاستكشاف، فقد أفادني بشكل كبير لأنه ساعدني على جمع الموارد والتي تمثل حجر الأساس في شراء المزيد من المهارات.

مراجعة لعبة HI-FI Rush

أما عن شجرة المهارات فتنقسم إلى أربعة محاور:

Attacks: لفتح الكومبوهات المختلفة 

Special Attacks: ضربات يمكنك القيام بها عندما يمتلئ شريط الضربات المميزة لديك

Items: لتطوير شريط الصحة وشريط الطاقة وقدرات شخصيتك نفسها

Chips: إضافات يمكنك اقتناؤها لتحسين تجربة اللعبة مثل تلك الشريحة التي تقلل من وقت الـ cool down الذي تحتاجه لإعادة استدعاء أصدقائك للقتال معك، أو تقليل الوقت الذي تحتاجه لملء شريط الطاقة خاصتك.

مراجعة لعبة HI-FI Rush

تنوع الأعداء في اللعبة ممتاز حيث تقدم اللعبة في كل مرحلة تقريبًا عدوًا جديدًا يكسر نمطية أسلوب اللعب. ما لم يعجبني حول الأعداء كان تصميمهم البصري الرتيب، وذكاءهم الاصطناعي المتواضع والذي لم يقدم تحديًا كبيرًا، حتى على الصعوبات العالية.

 

التجربة البصرية

بصريًا لم تكن اللعبة غنيةً بالشكل الذي يجعلك مستمتعًا في كل لحظة فعلى الرغم من التوجه البصري العظيم إلا أن تصميم البيئات والأعداء لم يتنوع بالشكل الكافي. هناك بيئات كثيرة متشابهة بشكل كبير جعلني أشعر بأنني ألعب نفس المرحلة.

مراجعة لعبة HI-FI Rush

التعريب في لعبة Hi-Fi Rush!

كأجمل مفاجأة في اللعبة، تمتلك Hi-Fi Rush ترجمة عربية كاملة للنصوص والقوائم وهي واحدة من أفضل التعريبات التي رأيتها في صناعة الألعاب. تستخدم ألفاظًا دقيقة للتعبير عن كل شيء وفي الوقت نفسه تسهل تجربة اللعب كثيرًا على من يعانون من مشاكل في اللغة الإنجليزية.

مراجعة لعبة HI-FI Rush

لقراءة بعض نصائحنا للاستمتاع باللعبة اضغط هنا

ننصح بشرائها لـ

  • سلكل محبي نوع ألعاب Hack &slash.
  • لكل محبي ألعاب الإيقاع.
  • لكل محبي ألعاب Sunset overdrive و Jet Set Radio.

لا ننصح بشرائها لـ

لا أستطيع القول بأني لا أرشح لك اللعبة لأنها متوفرة على الجيم باس وهو ما يجعلها تجربة  يجب عليك خوضها في كل الأحوال ولن تخسر أي شيء إذا جربتها ولم تعجبك.في حالة 

  • أن تكون كارهًا لألعاب الإيقاع والـ Hack & slash هي الحالة الوحيدة التي لا أرشح لك اللعبة فيها.
0
عظيمة

الإيجابيات

  • منظومة معارك قوية.
  • عدم معاقبة اللعبة للاعبين الذين لا يريدون اتباع الإيقاع ومكافأة أولئك الذين نجحوا في اتباعه.
  • خيارات وصول متعددة.
  • شجرة مهارات موسعة تضيف الكثير للعب.
  • تنوع أعداء ممتاز.
  • قصة وطريقة سرد وشخصيات ممتعة.
  • كوميديا مميزة.
  • موسيقى وأداء صوتي عظيمين.
  • أداء تقني لا غبار عليه.

السلبيات

  • تصميم البيئات متشابه بعض الشيء.
  • ذكاء اصطناعي متواضع للأعداء.
  • مراحل قفز منصي مكررة.

 عِش معنا متعة اللعب على أصولها.. لمزيد من المقالات الرائعة تابعو قناتنا على واتساب.

وسوم

0 0 votes
Article Rating
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 Comments
Inline Feedbacks
View all comments
0
Would love your thoughts, please comment.x
()
x